المؤتمرات

المؤتمر السعودي الخامس للدهانات والألوان 2016

نظمت دهانات الجزيرة مُمثلةً بأكاديمية دهانات الجزيرة النسخة الخامسة للمؤتمر السعودي للدهانات والألوان 2016 على مدى يومين متتاليين، بالشراكة مع كلية الهندسة ومركز دراسات العمارة الإسلامية بجامعة طيبة في المدينة المنورة ضمن يوم العمارة والتراث (الدهانات والألوان 2016)، والذي عرضت فيه 16 ورقة علمية بمحاور أربعة هي: تكنولوجيا الدهانات، والأبنية المستدامة، وتقنية النانو بالإضافة إلى الألوان، بمشاركة خبراء وأكاديميين من 7 بلدان عربية وأجنبية، في سعيٍ لتسليط الضوء على أحدث ما توصّل إليه العلم في مجال الدهانات والألوان.

وقد أُلقيت في اليوم الثاني والأخير للمؤتمر السعودي للدهانات والألوان 8 أوراق علمية هي: (أهمية عمليات تدريب فحص الدهانات "ديفيد إيير من مجموعة MPI بالمملكة المتحدة"- بهتان اللون في المباني الأثرية "د. إيهاب السيد من جامعة طيبة"- الدهانات متعددة الخواص وأثرها على جودة الهواء الداخلي "جون وير من مجموعة داو العالمية بأمريكا"- الجزيئات النانوية (تقنية النانو) وتصنيفها من حيث اللون والاستضاءة "د. جيان اكسو ود. أسامة عوض الكريم من جامعة بنسلفانيا بأمريكا"- الألوان في التصميم الداخلي "د. محمد ثلجي من جامعة البلقاء التطبيقية بالأردن"- التصميم الداخلي "د. عمرو عبيد من جامعة الدمام"- عمليات حفظ المباني التراثية في منطقة عسير"د. جمال ديلمي من جامعة القصيم"- الاستدامة في الألوان "فريق أكاديمية دهانات الجزيرة").

رافق المؤتمر نشاطات لعدد من الطلاب السعوديين في كلية الهندسة ومركز دراسات العمارة الإسلامية بالجامعة، متمثلة بمنصات (بوسترات) لشرح مشاريعهم البحثية، حيث عرض الطالب سيف العامري مشروعاً عن الأبنية الخضراء، والطالب خالد باسعيد مشروعاً حول نظام LEED، والطالب محمد اندجاني مشروعاً تناول ألوان المركبات وأثرها على الجو المحيط، كما تمّ عرض مشروعين أحدهما عن تصميم قاعات ذكية في جامعة طيبة، والآخر عن دراسات للعمارة في المدينة المنورة، مقدّمين من مركز دراسات العمارة الإسلامية والدكتور أحمد أبو الهيجاء.

إلى جوار ذلك عُرضت منصات (بوسترات) لدهانات الجزيرة تجسّد أحدث تقنياتها وحلولها المبتكرة في مجال الدهانات والألوان، وتولى خبراء من الشركة شرحها وتوضيحها، تمثلت بأحدث منتجاتها لعام 2016م، ودهان (الجزيرة نوفل مت) و(الجزيرة ماروتكس) و(الجزيرة ألتيمت)، كما عرضت كتابها (الحلول اللونية)، الذي يعتبر بمثابة إلهام ومرجع لمصممي المنازل وطلاب التصميم الداخلي والمشتغلين بالديكور من مهندسين وغيرهم.

المؤتمر السعودي الرابع للدهانات والألوان 2015

الدمام 29 - 30 أبريل 2015 تتويجاً للمؤتمرات الثلاثة التي سبقته يأتي يوم العمارة الداخلية (الدهانات والألوان 2015) بتطور واضح حيث تتعاضد جهود الشراكة بين جامعة الدمام –كلية العمارة والتخطيط– قسم العمارة الداخلية وشركة دهانات الجزيرة. سيكون (يوم الدهانات والألوان 2015) ملتقاً للخبرة يقدّم فيه 25 باحثاً من 10 دول، على رأسها المملكة، جلَ خبراتهم في مجال الألوان والدهانات ضمن محاور ثلاثة هي: الألوان، والمباني الخضراء المستدامة، وتكنولوجيا الدهانات. وتأتي الإضافة النوعية بوجود قاعة (البوسترات) جنباً إلى جنب مع قاعة المحاضرات، إذ سيتم تقديم 28 بحثاً ومشروعاً على هيئة (البوسترات)، وسيتحدث طلبة القسم والخبراء مباشرة حول أبحاثهم.

المؤتمر السعودي الثالث للدهانات والألوان 2014

بعد النجاح المتميز -بفضل الله- الذي تحقق للمؤتمر السعودي للدهانات والألوان في دورتيه الأولى والثانية واللتين شهدتا مشاركات متميزة، عقدت شركة دهانات الجزيرة "المؤتمر السعودي الثالث للدهانات والألوان 2014" في جدة -فندق هيلتون- في الفترة من 29/4/2014-27 والذي شهد مشاركة نخبة من الجهات البحثية والمختبرات المتخصصة والجامعات والمؤسسات البحثية ومنتجي الدهانات والمواد الخام والمشاريع التنفيذية، حيث بلغ عدد أوراق العمل المقدمة 30 ورقة عمل من 15 دولة على رأسها المملكة العربية السعودية بالإضافة إلى 4 دول عربية (الأردن، الإمارات، مصر، فلسطين) والولايات المتحدة الأمريكية وكندا و 8 دول أوروبية هي ألمانيا، النرويج، بريطانيا، فرنسا، النمسا، هولندا، السويد، سويسرا.

المؤتمر السعودي الثاني للدهانات والألوان 2013

نظّمت دهانات الجزيرة عملاق صناعة الدهانات عالية الجودة في الشرق الأوسط والأقاليم المجاورة لمدة ثلاثة أيام في قاعة الأمير سلطان بفندق الفيصلية بمدينة الرياض المؤتمر السعودي الثاني للدهانات والألوان 2013م. حيث حضر فعاليات المؤتمر ما يزيد عن 500 مشارك من مختلف الأطياف المهتمة بعالم الدهانات (مهندسين، فنيين، باحثين، منفذي مشاريع ...) وبحضورهم تم تقديم 28 ورقة عمل ضمن محاور (الألوان والأثر النفسي- الدهانات جودتها وطرق فحصها والمواد الخام- البيئة ودهانات الأبنية الخضراء- الأسطح المراد الطلاء عليها الخرسانة والحديد والأخشاب) خلال المؤتمر، قدمها باحثون وأساتذة جامعات ومهندسون وفنيون من الجامعات والمختبرات والهيئات البحثية والمصانع ومنفذي الدهانات والمشاريع من المملكة العربية السعودية، الأردن، مصر، الإمارات، إسبانيا، بريطانيا، ألمانيا والنمسا، وأكّد المشاركون على المسؤولية البيئية للجميع ودعوا الجهات المسؤولة كافة، كلٌ حسب اختصاصه، لضمان أن تكون جميع المواد المنتجة في مجال الدهانات والألوان مواد مسؤولة بيئياً، كما دعوا لإيجاد مواصفات سعودية للدهانات المسؤولة بيئياً، ودعوا أيضاً الجهات الصناعية لاعتماد طرق محددة وفعالة لتدوير النفايات الصناعية في مجال الدهانات والألوان.

أوصى المشاركون في ختام المؤتمر السعودي الثاني للدهانات والألوان بزيادة التبادل العلمي والبحثي بين الجامعات وأكاديمية دهانات الجزيرة، وإقامة أبحاث مشتركة في مجال الدهانات والألوان للاستفادة المتبادلة بين شركة دهانات الجزيرة والجامعات والهيئات البحثية من المختبرات والتجهيزات تعميماً للفائدة. وقدمت ورقة العمل التي ألقاها توم بوتيل "الرئيس التنفيذي لاتحاد الدهانات البريطاني" تعريفاً باتحاد الدهانات البريطاني الذي أطفأ الشمعة المئة من عمره ممثلاً لكبار منتجي الدهانات في بريطانيا، وتناولت تجربة اتحاد الدهانات البريطاني في تدريس الدهانات حيث يقدم مستوى شهادة تقنية في الدهانات أون لاين (تعليم عن بعد)، كما تحدثت عن العلاقة بين اتحاد الدهانات البريطاني وأكاديمية دهانات الجزيرة التي تمثلت بتوقيع اتفاقية تعاون بينهما وأن أكاديمية دهانات الجزيرة سوف تمثل اتحاد الدهانات البريطاني في الشرق الأوسط. وعلى صعيد الطلاب خريجي الجامعات والمعاهد العلمية التابعة للمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، أوصى المؤتمرون بربط الطالب الخريج بأكاديمية دهانات الجزيرة، وفقاً لخطط تدريبية ممنهجة، والمشاركة في مشاريع عمل تطبيقية وإقامة دورات تدريبية في الأكاديمية أو مواقع الكليات والجامعات والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني. وأوصى

المشاركون أيضاً بإقامة موقع إلكتروني خاص بالمؤتمر على شبكة الإنترنت وشبكات التواصل الاجتماعي. وقامت إدارة شركة دهانات الجزيرة بعد انتهاء الجلسة الختامية بتكريم الباحثين والأساتذة والمختصين المشاركين بإلقاء أوراق علمية في المؤتمر.

المؤتمر السعودي الأول للدهانات والألوان 2012

نظَمت أكاديمية دهانات الجزيرة أول أكاديمية متخصصة للتدريب والتعليم على تطبيق الدهانات في الشرق الأوسط "المؤتمر السعودي الأول للدهانات والألوان 2012 م" خلال الفترة من 5 ولغاية 7 مايو 2012 م في مدينة أبها وفي مقر الأكاديمية بمدينة خميس مشيط، ليكون باكورة أعمالها وتجسيداً واقعياً لخططها وأهداف إنشائها. وغطت محاور المؤتمر الأربعة الذي عقد خمس جلسات عمل أهم الاتجاهات في مجال الدهانات وتطبيقاتها، فتناول أحد المحاور فحص الدهانات وجودتها، وناقش الثاني دهانات الأبنية الخضراء ودورها في الحفاظ على البيئة، وألقى الثالث الضوء على الألوان وتأثيراتها واختيارها، فيما خصص الرابع لعيوب الخرسانة وعيوب الحديد (الصدأ) وأثرها على الطلاء، وشارك في المؤتمر علماء وخبراء ومختصون من الجامعات والهيئات والشركات المحلية والإقليمية فيما تم طرح 17 ورقة علمية، تركزت على الألوان وتقنيات فحص واختبار الدهانات، وتطرقت لمواجهة التحديات الراهنة على صعيد الصحة والبيئة والحماية والسلامة العامة.